اخبار مصر والعالم

شرطة إسرائيل تطلق صراح قاتل الإثيوبي سلمون طاقا


كتب لزهر دخان
أقدمت السلطات الإسرائيلية على إخلاء سبيل شرطي قتل شابا من أصول إثيوبية . وهذا على الرغم من الغضب العارم وموجة الإحتجاجات العنيفة. والغير المسبوقة لليهود الإثيوبيين في إسرائيل على خلفية تلك الحادثة.
مكتب التحقيقات الداخلية في الشرطة الإسرائيلية أفاد بتاريخ يوم الاثنين 15يوليو 2019م ( بأن القضاء وافق على قرار الإفراج عن الضابط بشروط مقيدة، بعد انتهاء التحقيق في الموضوع وإحالة الملف إلى مكتب المدعي العام، ولا يزال الشرطي مشتبها فيه بالقتل.)
وتلك “الشروط المقيدة” على سبيل المثال هي :1- منع الضابط من زيارة مركز الشرطة الذي خدم فيه 2- منعه من مغادرة البلاد 3- منعه من اللقاء مع أشخاص على صلة بالتحقيق الجاري في القضية 4 – دفعه كفالة بقيمة خمسة آلاف شيكل (نحو 1.4 ألف دولار)
وأضاف موقع “I24” الإسرائيلي ( الشرطة اعتقلت بعد ظهر اليوم سبعة متظاهرين إسرائيليين من أصول إثيوبية، أعربوا عن احتجاجهم على إطلاق سراح الضابط.)
وحظر والدا القتيل اليهودي الأثيوبي في مظاهرة تكونت من نحو 100 شخص من الجالية الإثيوبية . ووصلت إلى أمام مبنى الكنيست في القدس . حيث أطلقوا شعار “دولة الشرطة” ونددوا بقرارها.
كما نـُظمت في مختلف أنحاء إسرائيل نفس المظاهرات التي كانت واسعة النطاق . بعد قتل الضابط للشاب الإثيوبي سالومون طاقا (19 عاما). وأثناء تلك الإحتجاجات سجلت مئات الإصابات نتيجة أعمال عنف .
وقد سبق هذه المظاهرات مظاهرات نظمتها أحزاب المعارضة . وكانت واسعة النطاق ونظمت من أجل الإحتاج على سعي الكنيست لتمرير مشروع قرار يمنح لرئيس الوزراء بنيامين نتنياهو الحصانة . ويخلصه من المحاكمات التي يخذع لها الأن . بسبب إختلاسه لآموال عامة بالشراكة مع زوجته سارة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق