اخبار الرياضة

توقيف 282 شخصاً بسبب إحتفال الجزائريين في فرنسا بفوز الجزائر على نيجريا


كتب لزهر دخان
نبأ باريس الأهم في هذا الإثنين 15 يوليو 2019م . كما أكدته وزارة الداخلية الفرنسية . هو توقيف 282 شخصاً عقب الإحداث التي تزامنت مع إحتفال المناصرين الجزائريين بفرنسا . بتأهل المنتخب الوطني الجزائري إلى نهائي كأس إفريقيا للأمم بنتيجة 2-1 على فريق نيجيريا .
وحسب الأخبار التي سمعناها حول هذه الإحتفاليات . خرج ألاف الجزائريين ليلة الأحد الى الإثنين الى شوارع العديد من المدن الفرنسية إحتفالا بهذا الفور.
الوزارة الفرنسية أوضحت أن 249 شخصا من مجموع الموقوفين تم وضعهم رهن الحبس للتحقيق .وقالت إن هذه التوقيفات تعود ” أساسا” إلى الأحداث التي وقعت خلال الاحتفال بفوز الجزائر اضافة الى بعض الانزلاقات التي حدثت خلال احتفالات العيد الوطني الفرنسي يوم 14 يوليو.
وقد شكر وزير الداخلية كريستوف كاستانير في تغريدة مصالح الأمن التي “سيطرت على أعمال العنف و أوقفت مرتكبيها”.
وعلى مايبدو كانت مظاهر الفرحة تسير على ما يرام . ثم استغلت مجموعات ملثمة الوضع لاستغلال انتصار “الأفناك” وقد أشارت الصحافة الى انزلاقات في كل من مارسيليا و باريس و ليون.
قوات الامن الفرنسية إستخدمت الغاز المسيل للدموع لتفرقة الجماهير. وقد تم توقيف حوالي خمسين شخصا بباريس.
q����W

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

إغلاق